الأحد , 24 سبتمبر 2017 , 10:33 صباحًا
أهم الأخبار
الرئيسية / بيت المقال / أ/ جمال حراجي .. يكتب في… “النيل يامولاى .. حلم العذارى فى ليل الشتات”

أ/ جمال حراجي .. يكتب في… “النيل يامولاى .. حلم العذارى فى ليل الشتات”

‫#‏بيت_المقال‬ .. العدد (16)
الطبعه الاولى مارس 2016
أ/ جمال حراجي .. يكتب في…

النيل  يامولاى .. حلم العذارى فى ليل الشتات

ماستر جمال_Plastic_Card copy

نعم هو النيل صاحب البركات  شريان الحياة فى مصر المحروسة منذ قديم الأزل كان القدماء المصريين يلقون  له  أجمل فتياتهم حتى يستمر فى العطاء وعندما دخل الإسلام مصر على أيد الصحابي عمر  ابن العاص  أرسل لأمير المؤمنين عمر بن الخطاب رسالة مفادها أن النيل جف ولم يعد يفيض إلا إذا تم إلقاء فتاة فى قاعة والتي كانوا يطلقون عليها عروسة النيل  فكان رد أمير المؤمنين برسالته الشهيرة  والتي فاض بعدها ولم يعد يحتاج إلى عروسة النيل  تلك الفتاة الجميلة  بكامل زينتها  وظلت هذه الحكاية من أساطير المصريين حتى يومنا هذا يستلهما الكتاب والفنانين فى أفلامهم وكتاباتهم

ومن أساطير المصريين الحديثة الآن  أن النيل معرض للضياع مرة اخرى وسيتوقف عن الفيضان وأمير المؤمنين عمر بن الخطاب انتقل إلى جوار ربة الكريم  من آلاف السنين ولا يوجد من يكتب رسالة للنيل حتى يفيض بأمر الله

وسد النهضة قارب على الانتهاء والأثيوبيين حجزوا مياه النيل فى بلادهم  فهل تعطش مصر ولا يجرى النيل فى أرضها كما كان  

أما أسطورة محمد على صاحب مصر المعاصرة وأول من وصل إلى منابع النيل فى بداية أسرة محمد على وتم رفع العلم المصري على جميع الاراضى الواقعة على ضفاف النيل ويقال أن ارض  سد النهضة هي أملاك مصرية منذ عهد محمد على  فالرجل  رغم أنة ليس مصريا لكنة كان يعرف قيمة النيل لذلك حاول تامين منابعة حتى لاياتى احد ويغلق المنبع فنموت عطشا

الزعيم جمال عبد الناصر المصرى الأصيل أيضا قام بتامين منابع النيل ونشر مكاتب المخابرات العامة فى كل دول حوض النيل حتى يأمن مكر أشقائنا فى الجنوب وكانت العلاقات المصرية الإفريقية سمن على عسل نساعد ونحل المشاكل ونقف بجوار الأشقاء حتى لاياتى يوما وينفصلوا عنا كما حدث الآن

السادات زعيم الحرب والسلام كانت عينة على منابع النيل وكان راصدا جيدا لكل طوبة يتم وضعها على ضفاف النيل حتى إغتالتة يد الإرهاب وهو يحتفل بنصر أكتوبر العظيم ليتولى نائبة مبارك مقاليد الحكم

ومن هنا بدأت المصيبة  أهمل مبارك ونظامه أفريقيا كما أهمل مصر كلها وجرف عقولها وأرضها وترك النيل يعبث بة العابثون بالرغم من بعض التهديدات التى كان يلقيها عبر خطاباته الرسمية والتي لم تمنع أثيوبيا من تحقيق حلمها فى بناء سد النهضة وتقوم ثورة 25 يناير 2011 وياتى الإخوان على مقعد الحكم وتتعقد مشكلة سد النهضة

ونشاهد جميعا التمثيلية الشهيرة  فى الرد على إثيوبيا لمنعها من بناء السد ويتضح فى النهاية أنها مؤامرة على مصر كلها وليس النيل فقط

وهاهي الأزمة مازالت مستمرة  فهل يجف النيل ويصبح مشردا  بين القرى والنجوع ولا يستطيع أن يحمل لنا ماء الحياة…

عن H2H-OS

شاهد أيضاً

sketch-1487381126885

أخبار مصر .|. عاجل.26 فبراير الفقي في إستضافة غراب بحضرة جامعة قناة السويس حول “مصر إلى أين”

بقلم: إبراهيم عبدالرحمن..       H2Hnews مرتبط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com