الثلاثاء , 26 سبتمبر 2017 , 12:47 مساءً
أهم الأخبار
الرئيسية / بيت المقال / بيت المقال .|. عبدالله جويفل . يكتب في … ” ارسم حلمك من البذرة الى الشجرة “.لقرائة التفاصيل داخل المقال…

بيت المقال .|. عبدالله جويفل . يكتب في … ” ارسم حلمك من البذرة الى الشجرة “.لقرائة التفاصيل داخل المقال…

‫#‏بيت_المقال‬ .. العدد (17)
الطبعه الاولى إبريل 2016
أ/ عبدالله جويفل .. يكتب في ..

ارسم حلمك من البذرة الى الشجرة

22ماسترعبدالله_Plastic_Card copy

نعم عزيزى القارئ من البذرة الى الشجرة وليست الثمره لان شجرة ارسم حلمك ما زالت موجوده وتثمر هو باختصار بدء الفريق كدعوه (بذره)من مؤسسة الفريق ايه علم على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك فلاقت الفكره استحسانا كبير من مجموعه جميله جدا ورائعه من الشباب وهم مجموعة المؤسسين والذى شرفت ان اكون منهم وكنا من جميع التيارات وكنا جميعا على قدر من الثقافه والوعى بالعمل العام فساعد ذلك فى انطلاق الفريق بسرعة الصاروخ حتى اصبح معروفا ومشهورا جدا ثم فى هذه الفترة فترة معرفة الناس بالفريق خرجنا الى الشارع مرتين كحملات نظافه وتوعيه بالنظافه ثم خرجنا لعمل ابحاث على حالات فقيره فى فايد وقمنا بالتعاون مع مجلس مدينة فايد للمساعده فى توزيع كراتين مساعدات القوات المسلحه على المستحقين ثم جاء لحظة حفلة اليتيم وكان لهذه الحفله الصدى الاكبر وكان واختار الفريق احد اعضاءه الذى كان على خبره كبيره فى العمل التطوعى وهو أ/محمد عليوه ليكون ليدر لجنة التنظيم وفعلا خرجت الحفله بشكل اكثر من رائع وسجل فى الحفله اول تقرير تلفزيونى عن الفريق وبعد الحفله حل بالفريق فتره من الخريف القاسى اعقبتها موجه من الشتاء القارص ولكن الشجره شجرة الفريق ظلت ثابته نعم مر الفريق بمجموعه من الانسحابات وكنت من بين هذه الانسحابات ومر بمحاولات فاشله لافشاله ولجعله سئ السمعه والى الان تطلق هذه الشائعات واحب ان اقول لكل من سمع عن الفريق سمعتم عنا فهل سمعتم منا واكبردليل على حسن نية هولاء الشباب وصفائها انهم الى الان مستمرون فى العطاء باقل الامكانيات فمثلا جمعوا من الناس الملابس المستعمله واعادوا تنظيمها وترتيبها ثم اقاموا بها معارض للفقراء ها هو ارسم حلمك من البذره الى الشجره وما زالت الشجره تخرج لنا الثمار

عن H2H-OS

شاهد أيضاً

sketch-1487381126885

أخبار مصر .|. عاجل.26 فبراير الفقي في إستضافة غراب بحضرة جامعة قناة السويس حول “مصر إلى أين”

بقلم: إبراهيم عبدالرحمن..       H2Hnews مرتبط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com