السبت , 19 أغسطس 2017 , 12:58 مساءً
أهم الأخبار
الرئيسية / بيت المقال / ابراهيم عبد الرحمن ..يكتب في “وتبقى جامعة قناة السويس هى المنارة وأم العلوم”

ابراهيم عبد الرحمن ..يكتب في “وتبقى جامعة قناة السويس هى المنارة وأم العلوم”

‫#‏بيت_المقال‬ .. العدد (14)
الطبعه الأولى فبراير2016
أ/ ابراهيم عبد الرحمن .. يكتب في.
وتبقى جامعة قناة السويس هى المنارة وأم العلوم

ماستر ابراهيم عبد الرحمن_Plastic_Card copy

وتبقى جامعة قناة السويس هى المنارة وأم العلوم

قرار المجلس المجلس الأعلى للجامعات بتشكيل لجنة لمعاينة منشات ومبانى فرع العريش التابع لجامعة قناة السويس وذلك تمهيدا لفصله كجامعة منفصلة للعريش ومستقلة عن جامعة قناة السويس الام هو بمثابة هدية وثمرة ومكافأة لاهالى العريش الأبطال الذين يواجهون ويقفون صفا واحدا مع رجال الشرطة والجيش فى مواجهة الاٍرهاب الأسود ،، وهذا يذكرنى بالقرار الخالد للزعيم الراحل محمد أنور السادات حينما قرر مكافأة اهالى الإسماعيلية ومنطقة قناة السويس على صمودهم لسنوات طويلة ضد الاستعمار والعدوان الاسرائيلي بأهدائهم القرار الجمهورى رقم ٩٣ لسنة ١٩٧٦ بإنشاء جامعة قناة السويس والتى اتسعت رقعتها من عام ٧٦ لتغطى خدماتها خمس مساحة مصر فامتدت بثقافاتها وعلومها لتشمل محافظات القناة وسيناء لتنتشر بكلياتها ومعاهدها ومراكزها البحثية ربوع منطقة عزيزة على قلب كل مصرى حتى جاءت روية الدولة بزيادة عدد الجامعات الحكومية وان يكون لكل مليون مواطن جامعة فانفصل فرع السويس ليصبح جامعة السويس فى عام ٢٠١٠ يليه فرع بورسعيد ليصبح جامعة بورسعيد عام ٢٠١٣ وها هو فى الطريق فرع العريش ليصبح جامعة العريش ،، ولكن تبقى جامعة قناة السويس الاسم والقيمة والقامة تظل منارة للثقافة والمعرفة ومصدر الخبرة والتنمية فى كل ربوع الوطن ،، ومنذ ايام قليلة أعلن موقع مؤسسة تايمز هاير ايديوكيشن العالمى فى تصنيف وترتيب الجامعات وجاءت جامعة قناة السويس فى المركز العاشر عربيا متقدمة على جامعات مصر كلها لتحتل الاسكندرية المركز الحادى عشر والقاهرة الثانى عشر ،، وللحق أقول ان هذا الإنجاز الكبير والذى يتم للمرة الاولى فى تاريخ الجامعة يحسب للقائمين عليها فى السنوات الاخيرة والتى شهدت نهضة بحثية وعلمية كبيرة قفزت بالجامعة لمراكز متعددة على كافة المستويات العالمية والعربية والإفريقية والمحلية ،، كما امتدت ايادى الجامعة لتقديم خدمات اجتماعية مؤثرة وهى كثيرة لا تكفيها سطور قليلة فى مقال ومنها قوافل الاصحاح البيئى التى تجوب قرى ونجوع ومراكز محافظات القناة وسيناء وكذلك الدورات التدريبية والتى تهم كل طوائف المجتمع ،، انها رسالة الجامعة والتى تهدف لخدمة وتنمية المجتمع بدون مقابل ايمانا من الجامعة ان النهوض والتنمية ياتى من ابوابها وهى عن قناعة يعلم المسؤولين بها ان هذا الدور يقابله عثرات وتحديات ومعوقات ،، ولكن بعزيمة الرجال تعمل الجامعة وبرجالاتها المخلصين تستمر لتبقى منارة العلوم والثقافة وبيت خبرة المجتمع كله والقادم افضل من اجل الوطن

عن H2H-OS

شاهد أيضاً

sketch-1487381126885

أخبار مصر .|. عاجل.26 فبراير الفقي في إستضافة غراب بحضرة جامعة قناة السويس حول “مصر إلى أين”

بقلم: إبراهيم عبدالرحمن..       H2Hnews مرتبط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com