الإثنين , 26 يونيو 2017 , 5:26 مساءً
أهم الأخبار
الرئيسية / أخبار العالم / ايران .|. انفجار فقاعة استعراض العضلات لخامنئي في المنطقة.لمعرفة التفاصيل داخل الخبر …

ايران .|. انفجار فقاعة استعراض العضلات لخامنئي في المنطقة.لمعرفة التفاصيل داخل الخبر …

@بقلم : زهيراحمد ..
Web18
ازمات النظام الايراني الخارجية تنعكس في داخل ايران
بعد مرور 30 عاما على الحرب الايرانية العراقية الى يومنا هذا كان ولازال النظام الايراني يدعي بانه يمتلك القوة العظمى في المنطقة وكان يسعى بفضل الترويع و الاذعار الناتج عن المجموعات الارهابية مثل حزب الشيطان و شبيحه و الميليشيات العراقية ليثبت بانه فارس الميدان الوحيد ولكن منذ فترة سفينة مخادع الملالي وتطبيله وتزميره وقعت في الوحل.
لم يمض اكثر من 3 اشهر من العام الجديد حيث خسرت الملالي وقوات القدس الارهابية زمام المبادرة وفشلت محاولاتهم بسوريا واصبحوا مشاةً من الجنود لروسيا وتنازلهم للمفاوضات نتيجتها هزيمة النظام بشكل تام ولكن الهزيمة الاكبروالاكثر صرامة للملالي قد تلقاها النظام من دول المنطقة بقيادة السعودية حيث شملت 35 دولة داعمة العمليات العسكرية ضد داعش والارهاب منها مصر ، الاردن ، الامارات المتحدة ، تركيا ،صومال ، سودان ، ليبا و….
وكما في الشهر المنصرم قام هذا الائتلاف باجراء مناورة ” رعد الشمال ” واصطف بوجه نظام طهران ، ولكن اكثر الهزائم مرارة للنظام الايراني ادراج اسم حزب الشيطان في قائمة السوداء الدول العربية حيث لاقت بدعم من الدول الغربية الامر الذي ادى الى انفجار فقاعة النظام التوسيعة في المنطقة باسوء ما يمكن .وفي اليمن بيّن النظام انه غير قادر على اسناد الحوثين من حيث ارسال جنود ولاقى هزائم ممتالية من المقاومة الشعبية في اليمن .
ولكن في العراق ايضا بعد ما قدمت الامريكان العراق بطبق من ذهب الى النظام الايراني حيث حول النظام الايراني، العراق الى قائدة للميليشيات ولكنها ايضا على اعتاب الانهياروهذا الهزيمة بدءت من تكريت .
النظام الايراني وبحجة محاربة داعش قام بانشاء ” الحشد الشعبي” في العراق والغاية منه تأسيس قوات على غرار الحرس الثوري الايراني في العراق وبدءت هذه القوات هجماتها مماثل ماقام به حرس الثوري الايراني سابقا بدءاً من
” آمرلي ” ومرورا بـ ” جرف الصخرة ” وبالتالي محافظة ديالى باتخاذه سياسة ” ارض محروقة ” خاضت مجزرة جماعية وباشرت بقطع الرؤوس والتقطت فلما منه وقامت بعرضه لخلق اجواء من الخوف والرعب من جانب ومن جانب آخر في تكريت الحق بقاسم سليماني وهادي العامري فشل ذريع لذا هيمنة نظام الملالي انهارت عند بوابة تكريت، علي سبيل المثال 5 الاف قتلى و10 الاف جرحي من الحشد الشعبي من اصل 30 الف ادى الى خسران المعركة وفي سياق متصل احدى الافواج التي ذهب منها 300 الى اجازة لم يعد احدا منهم ولم يبق رمقا لمشاركة ” الحشد الشعبي ” في المعارك وقد فشل منهاج الحرس الثوري في العراق مثل ما فشل بايرن وتصاعدت المظاهرات الشعبية في العراق بمشاركة ملايين نسمة مطالبطة بحاكمة الفاسدين منها نوري المالكي المصدر الرئيسي لاثارة هذه الويلات في العراق .
على هذا الاساس بدء يتقلص دورالنظام واستعراض العضلات الذي كان يتحدث عنه اصبح منهارا ويجب القول انه قد انفجر بالون ولي الفقيه ولم يبق سوى حشد شعبي خاسروعملاء في التابوت للنظام الايراني وحينما نربطها بالاحتجاجات الداخلية في ايران ، يصبح واضحا وضوح النهار أن النظام يواجه طريق مسدود ولابد من سقوطه كما هزائمه و عزلته في المنطقة تنعكس على الداخل في ايران وتبين أن النظام ليس له حلا الا الهزيمة داخل ايران والسقوط على ايدي الشعب الايراني ومقاومتها المنظمة اي منظمة مجاهدي خلق الايرانية .
الى ذلك اليوم وهو ليس بعيداً عند الله

عن H2H-OS

شاهد أيضاً

sketch-1487381126885

أخبار مصر .|. عاجل.26 فبراير الفقي في إستضافة غراب بحضرة جامعة قناة السويس حول “مصر إلى أين”

بقلم: إبراهيم عبدالرحمن..       H2Hnews مرتبط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com