الجمعة , 22 سبتمبر 2017 , 1:42 مساءً
أهم الأخبار
الرئيسية / بيت المقال / بيتُ المقال .|. سعيد خليل .. يكتب في ”دمشق بين القاهرة والرياض‎“ ..

بيتُ المقال .|. سعيد خليل .. يكتب في ”دمشق بين القاهرة والرياض‎“ ..

ماستر سعيد خليل_Plastic_Card

#‏بيتُ_المقال‬ : سعيد خليل ..

اى متابع للمشهد العربى اليوم يرى المشهد وكانها مباراة فى لعبة الكوريكية الامريكية لا تعرف فيها اين الحكم واين اللاعبون وهل هم يلعبون ام يتعانقون، ام يتحاربون مشهد احتلاط الاوراق او سميها كما شئت ولاكنى اسميها او اطلق عليها ببساطة وهذا راى يحتمل الصواب او الخطا انها الحروب بالوكالة ،وما ادراك ما هى الحرب بالوكالة هى حرب لا يقتل فيها جندى او مقاتل واحد من اصحاب الحرب ولا اصحاب المصلحة الحقيقية ولا تسيل نقطة دماء واحدة من اصحايها بل يديرون اعتى المعارك دموية واثارة وهم قابعون فى مكاتبهم المكيفة او على ظهور يخوتهم التى تجوب كل شواطىء المعمورة ولا يعرفون حتى لليابسة من ملامح او تدوس اقدامهم على اراضى لا تفوح منها الا رائحة الدماء ولايسمع فيها الا بكاء الاطفال والثكالى ولا تشاهد فيها الا ما تبقى من حطام ودمار.
انها الحرب بالوكالة وسميها كما تريد ولاكنى المحها فى كل مناطق الصراع والدمار فى العالم حتى الصراح الدموى الذى لا ترفع فية الا علامات الطائفية العرقية والنزاعات المذهبية هى بكل ما تحملة تلك الكلمة من معانى هى الحرب بالوكالة.
وحتى لا نذهب بعيدا وبالامس القريب وعندما اقتربت الرياض من القاهرة واصبحا قاب قوسين او ادنى من الوصول الى نقطة الالتقاء فاذا التيمز الامريكية تخرج علينا وبمنتهى الصراحة تعلن ان الاتفاق هو اتفاق سنى ضد المعسكر الشيعى وكان القاهرة والرياض من البلاهة بحيث يستنفرا كل جهودهما من اجل ان يتمترسا لمواجهة المعسكر الشيعى.
ودعنا من الرياض ولنعود الى القاهرة القاهرة التى رفضت بلا جدال ان تمد يدها الى الصراع الدموى فى سوريا وليبيا واتخذت موقفا لا يتغير انها مع خيارات الشعوب وكان يمكنها وبكل سهولة ان تمد يدها فاذا بها تضعها على مناطق النفط الليبية ولاكنها المبادىء والصراع اليمنى هو صراع بين المد السيعى وما يمثلة لايران من بسط اذرعها فى المنطقة بعد ان قام حزب اللة ببسط الذراع الايرانية فى معظم قرى الجنوب اللبنانى بل وحتى فى التشكيلة البرلمانية للبرلمان اللبنانى.
وعودة الى دمشق وما يحدث فيها من دعم روسى لحكومة بشار ودعم سعودى لفريق من فصائل المقاومة ودعم تركى او امريكى لفريق على حساب فريق وببساطةوبنظرة على المشهد السورى نجد ان كل المتحاربين على الارض يمثلون مصالح واجندات ليس لها اى علاقة بالوطن ولا حتى باختيارات الشعب ولا يمثلون الا افكار وطلبات من يدفع اكثر فلا سنية سوريا ولا تشيعها يعنى من يتقاتلون ولا لمن الغلبة الان المهم من يدفع ولماذا يدفع وتظل الامبريالية العالمية والصراع العربى الاسرائيلى وبالرغم من انة هو القاسم المشترك بين كل شعوب الوطن العربى الا اننا لا نملك الا ان ندفن رؤسنا فى الرمال ونغض الطرف وننفذ كل ما يملى علينا وايضا نسدد فواتير تكاليف الدماء التى تسيل وهى دماء عربية والقاتل والمقتول عربى واصحاب المصلحة الحقيقية فى استمرار تدفق الدماء والدمار على الارض العربية فاننا ندير لهم حروبهم بالوكالة وهم فى بيوتهم ومكاتبهم سالمون…

عن H2H-OS

شاهد أيضاً

sketch-1487381126885

أخبار مصر .|. عاجل.26 فبراير الفقي في إستضافة غراب بحضرة جامعة قناة السويس حول “مصر إلى أين”

بقلم: إبراهيم عبدالرحمن..       H2Hnews مرتبط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com